عاجلمقالات

العبوا فارم هيروز Farm Heroes لتعرفوا طباع الأصدقاء

إذا أردت أن تعرف طباع الأصدقاء، فالعب فارم هيروز Farm Heroes .. هي لعبة لذيذة ومسلية جدًّا، ويمكن أن تتحول لإدمان يسري في دمك.. هذه اللعبة ستفتح أمام عينيك آفاقًا لم تكن تراها في طباع من يدعي أنه صديق محب ودود، وهو في حقيقته عدو خصم لدود.

ستنبهر أن ترى حيوانات تساعدك للفوز في فارم هيروز، ستكتشف أنهم بمساعدتهم لك يجسدون أسوأ صورة للصديق الغبي، الذي في أغلب مساعداته يفسد لك محاولاتك للفوز وتخطي الدور، وفي قرارة نفسه ينتظر منك شكرًا؛ لأنه “ينقذك”، كما أنه يتطوع لمساعدتك “قسرًا وقهرًا”، ويراك جاحدًا ومنكرًا للجميل، ولا تستحق تضحياته من أجلك، من وجهة نظره، وهذا هو الأسوأ؛ لأنك نسيت أن من يدَّعي أنه صديقك، ويساعدك حيوانات وبهائم!

وستفتح فارم هيروز عينيك على مفهوم الوحدة والجماعية، فستجد الأشكال غير المطلوبة هي التي تزحم المكان، وكلما تخلصت منها، انفتح عليك سيفون منها، يشغل الأماكن بشكل يجعلك غير قادر على تجميع الأشكال المطلوبة. وهو ما نجده في حياتنا، فأكثر من يزحم الأماكن أشخاص لا محل لهم من الإعراب، وتجدهم يتصدرون المشهد، ويستولون على مواقع غيرهم الأولى منهم بها.

 

فارم هيروز Farm Heroes

 

وستتعلم من فارم هيروز أن الأشياء ليست بكثرتها، ولكن بقيمتها، فستجد مثلاً جزرة واحدة قيمتها تسع جزرات، وتفوز بها عن مجموعة من الجزر.

كما ستجد في فارم هيروز أشكالاً متسخة في نفسها، ولكنها بمجرد أن تقترب من النظيفة، فإنها توسخ الصف بأكلمه، وتفسد الدور.

وسيقابلك ثعلب مكار، أنت مصدر فرحه وغمه، فهو يرقص ويزأطط عندما يراك تخسر، ويأكل في نفسه عندما يجدك تقترب من الفوز.

وستجد ثيرانًا، بمجرد أن تحركهم يجرون، ويخبطون أي شيء يقابلهم بدون حتى أن ينظروا أمامهم.

وأيضًا ستجد خرفانًا، يمكن ببساطة أن تسوقهم، بمجرد أن تعمل شوية برسيم لهم.

فارم هيروز من إنتاج شركة كينج King، وهي لعبة شقيقة للعبة الأشهر كاندي كراش، ولكن بينهما فرق حيوي، فعندما تكون بينك وبين الفوز خطوة في كاندي كراش، فإنك تحبط، وتقول: لا فائدة ولا أمل، كلما اقتربت من الفوز خسرت. وكثيرًا ما تزيل اللعبة، ثم تعود لتثبيتها.

أما فارم هيروز ففي هذه الحالة تدرك أنها قرَّبت، وهناك أمل دائمًا للفوز.

ولأني عملت في تصميم الجيمز بشركة صخر في أواخر التسعينيات، ومؤسسات ديزني وورنر بروس؛ فإني أنحني تقديرًا لمصمم اللعبة، حيث بناها بطريقة السهل الممتنع، يأخذك إلى الغريق سحبًا. أما كاندي فتم تصميمها بنظام “بلوك واحد” مثل صبة الخرسانة، بشكل يشعرك أن بينك وبينها صراعًا، وفي بعض المراحل تشعر أنك يجب أن تكون إلهًا لخلق بعض العناصر باللعبة لتجاوز المرحلة.

اترك تعليقك هنا
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: